تكبير الثدي

الغرض من جراحة تكبير الثدي هو تغيير ثدييك بالطريقة التي تريدها. يعرف هذا الإجراء أيضا باسم رأب الثدي التكبيري. قد لا تكون راضياً عن مظهر ثدييك نتيجة للجينات أو لأسباب أخرى. بالنسبة لبعض النساء، قد يكون من الضروري إصلاح الثديين بسبب أمراض مختلفة. ربما تكون قد واجهت خسارة في كتلة الثدي بسبب مرض أو حمل. في هذه الحالة، ستكون جراحة تكبير الثدي خياراً مناسباً لك. الهدف من هذا الإجراء هو إعطاء ثدييك أكثر مظهر طبيعي ممكن. أكثر شيء تخشاه النساء هو التندب. لكن، مع الأساليب المتطورة والمواد الجديدة، خطر التندب هو في حدّه الأدنى. معظم المرضى يهتمون عادة بكبر الثدي. لكن الشيء الأكثر أهمية هو تحقيق الجماليات الأكثر توافقاً مع مقاسات جسمك، طولك ووزنك. مع ذلك، فإن خصائص مثل: الأنسجة الدهنية تحت جلدك، جودة بشرتك وموقع الحلمة مهمّة. قبل اتخاذ قرار بشأن جراحة تكبير الثدي، يجب أن تفهم المخاطر ومضمون العملية.

لماذا يتم اجراؤها

إذا كان ثدييك صغيرين وفيهما تشوهات، فقد تحتاج إلى هذا الإجراء. عدم تماثل ثدييك قد يزعجك. لأن ذلك يجعل من الصعب عليك أن تلبس بالطريقة التي تريدها. عند النساء، تبدأ الشكاوى حول الثديين عادة بعد الإنجاب. قد يشوه الإنجاب شكل الثدي أو يقلل من حجمه. إذا عانيت من فقدان كبير في الوزن، فقد تحتاج إلى جراحة. بعد جراحة تكبير الثدي، يمكنك الحصول على شكل صحي ومظهر حسن. سيؤدي ذلك إلى إنعاش ثقتك بنفسك. يجب عليك التحدث بشكل واقعي مع جرّاحك حول ما تريد والتحسينات الممكنة.

المخاطر

كل عملية جراحية تحمل مخاطر. هناك كذلك بعض المخاطر في جراحة تكبير الثدي. قد تواجه ألم في الثدي، عدوى وتغيرات في الإحساس في الثدي. كما أنَّ مشاكل، مثل: تسرب من الحشوة وتندب يشوّه شكل حشوة الثدي ممكنة أيضاً. قد تحتاج إلى عملية جراحية مرة أخرى لحل هذه المضاعفات. عند مرحلة القرار، يجب ألا تصر على القياسات التي لا تناسب مواصفات جسمك. خلاف ذلك، قد تندم على ذلك بعد الجراحة.

كيف تستعد

عند اتخاذ قرار بشأن حجم الثدي الأنسب، يجب عليك استشارة الطبيب. تأكد من أخذ آراء طبيبك في عين الاعتبار. هناك بعض الأمور التي يجب مراعاتها عند اتخاذ قرار:

أبعاد قاعدة الثدي.

خصائص جدار الصدر.

سمك نسيج الثدي.

موقع الثدي على جدار الصدر.

عدم التماثل بين الثديين

يقوم الجراح بتقييم هذه الخصائص عن طريق القياس. تساعدك النتائج على اتخاذ قرار واقعي. يقوم الجرّاح بفحص بنية الثدي، وينصحك بخيارات حشوات مسطّحة، مستديرة، خشنة أو دمعيّة الشكل لتناسب بنيتك. بعد ذلك، عليك أن تختار إما حشوات سالين أو حشوات جل السيليكون. على الرغم من أن حشوات السيليكون تبدو أكثر واقعية، إلا أنها تنطوي على خطر أكثر في حالة التمزق. بالإضافة إلى ذلك، سيقدم جرّاحك التقنيات الجراحية الأكثر ملاءمة.

يجب عليك التوقف عن التدخين قبل العملية وإبلاغ طبيبك بالأدوية التي تستخدمها. قبل العملية، يجب عليك الابتعاد عن مسكنات الألم ومميّعات الدم. لا تأكل بعد منتصف الليل في الليلة السابقة للجراحة. ذلك لتجنب المضاعفات الناجمة عن التخدير. بالإضافة إلى ذلك، ستخضع لاختبارات مختبريّة لتحديد مدى ملاءمتك للتخدير.

ما يمكن أن تتوقعه

يمكن إجراء جراحة تكبير الثدي في المستشفى أو في عيادة جراحية. إنّها عملية تتطلب منك البقاء في المستشفى ليوم واحد فقط. يتم إجراء الجراحة في الغالب تحت التخدير العام.

لا تمنع حشوات الثدي ترهل الثدي. سيوصي الجراح بعملية رفع ثدي لهذه الحالة. يمكن إجراء عملية رفع الثدي مع عملية التكبير أو كعملية منفصلة. يجب عليك مراعاة توصيات جرّاحك عند اتخاذ هذا القرار. اعلم أن الحشوات الموضوعة جراحياً لن تستمر إلى الأبد. لن تواجه أي مشاكل لمدة ١٠ سنوات في المتوسط. إذا قمتِ بالإنجاب، قد تواجهين مشاكل مع الرضاعة الطبيعية. إذا كنت ترغب في التخلص من الحشوات في المستقبل، ستحتاج إلى إجراء عملية جراحية مرة أخرى للحصول على مظهر طبيعي.

الإجراء

أولاً، يجب وضع الحشوة. لهذا، يقوم الجراح بعمل شق في واحدة من ثلاث مناطق. يتم إجراء شق في الثنية تحت الثدي، تحت ذراعك أو حول الحلمة، ثم يفصل الجراح أنسجة الثدي عن العضلات والأنسجة الضامة للثدي. بهذه الطريقة، يتم عمل جيب أمام أو خلف العضلة الخارجية لجدار صدرك. يقوم الجرّاح بوضع الحشوة داخل هذا الجيب، يُركز الحشوة خلف الحلمة. يملأ الأطباء الحشوة بعد ذلك بمياه ملحيّة. تصبح حشوات السيليكون ممتلئة. بعد اكتمال عملية الإدخال، يغلق الجرّاح الشقوق بواسطة غُرَز. أخيراً، يقوم الجراح بتضميد كامل منطقة الصدر.

بعد الإجراء

قد تواجه ألم وتورم لبضعة أيام بعد الجراحة. بالإضافة إلى ذلك، قد يحدث تكدّم أيضاً. سوف تتلاشى ندوبك مع مرور الوقت. الملابس التي تضغط صدرك ستساعدك على الشفاء. قد يصف طبيبك أدوية للألم. سوف ينصحك الجراح بالعودة إلى حياتك اليومية. إذا لم يكن لديك وظيفة شاقة جسدياً، يمكنك العودة إلى العمل في غضون أسبوعين. يجب تجنب الأنشطة الشاقة لمدة أسبوعين. احمي ثدييك من الاتصال الجسدي أو الحركات المؤذية.

إذا استخدم الجراح أنابيب تصريف جراحيّة، فستحتاج إلى تحديد موعد آخر لإزالتها. إذا لاحظت وجود دفء أو احمرار أوعانيت من حُمّى، فقد يكون لديك عدوى. في هذه الحالة اتصل بجرّاحك على الفور. بالإضافة إلى ذلك، اتصل بطبيبك إذا كنت تشعر بضيق في التنفس أو ألم في الصدر. احرص على استخدام حمالات الصدر الطبية التي يوصي بها طبيبك. كذلك، تدليك الثدي يقلل من تكوّن كبسولات حول السيليكون. بالتالي، يمنع تدهور الشكل الجديد لثدييك.

النتائج

أخيراً، فإنَّ الإجراء يغيّر شكل وحجم ثدييك. سوف يبدو ثدييك أكثر امتلاءً وأكبر. بفضل الجراحة، سوف يتحسن مظهرك وثقتك بنفسك. لكن عليك أن تكون واقعياً في توقعاتك. إذا اخترت جراحاً جيداً، يكون لديك فرصة كبيرة للحصول على نتيجة تلبّي توقعاتك. أنت تدرك كيف تحسن النتيجة الجيدة حياتك الاجتماعية ونفسيّتك. إضافةً، يستمر ثدييك في التقدم في العمر بعد الجراحة. زيادة الوزن وفقدانه يمكن أن تغير مظهر الثديين. لهذه الأسباب، قد تحتاج إلى جراحة مرة أخرى.