هل فشل علاج التلقيح الاصطناعي؟

من خلال تحديد المخالفات أو التشوهات الجينية المحتملة، يساعد التشخيص الوراثي قبل الزرع في علاج التلقيح الصناعي في اختيار الأجنة الأكثر صحة للزرع، وبالتالي زيادة فرص نجاح الحمل مع تقليل مخاطر نقل الأمراض الوراثية.


التشخيص الوراثي قبل الزرع في علاج التلقيح الاصطناعي

يمثل تسلسل الجيل التالي (NGS) أحدث تقنيات التشخيص الوراثي قبل الزرع (PGD). يتضمن هذا الشكل المتقدم من التحليل الجيني فحص آلاف العلامات الجينية داخل الأجنة، مما يوفر عمقًا لا مثيل له في تكوينها الجيني. بالمقارنة مع طرق PGD التقليدية، تقدم NGS تقييمًا أكثر شمولاً ودقة، مما يجعلها الشكل الأكثر تقدمًا وتطورًا للفحص الجيني المتوفر في مجال تكنولوجيا الإنجاب المساعدة.

تسمح تقنية التحليل الجيني الثورية، NGS، للعلماء بفحص تسلسل الحمض النووي بسرعة ودقة وعمق غير مسبوقين. تتيح هذه التقنية المتقدمة إجراء التسلسل المتزامن لملايين أجزاء الحمض النووي، مما يوفر رؤية شاملة للتركيب الجيني للكائن الحي.

في سياق التلقيح الاصطناعي (التخصيب في المختبر)، يلعب NGS دورًا محوريًا في الفحص الجيني للأجنة قبل زرعها. فهو يسمح لأخصائيي الخصوبة بتقييم الآلاف من العلامات الجينية، مما يوفر رؤى تفصيلية حول الصحة الوراثية للأجنة. من خلال تحديد المخالفات أو التشوهات الجينية المحتملة، يساعد NGS في اختيار الأجنة الأكثر صحة للزرع، وبالتالي زيادة فرص نجاح الحمل مع تقليل مخاطر نقل الأمراض الوراثية.

دعونا نستكشف كيف تعالج NGS التحديات المحددة التي تواجهها في المساعدة على الإنجاب:


عمر الأم المتقدم

غالبًا ما تواجه النساء في سن الأم المتقدمة مخاطر متزايدة لحدوث تشوهات الكروموسومات في الأجنة، مما قد يؤدي إلى فشل عملية الزرع أو الإجهاض. أثبت NGS، من خلال فحصه الجيني الشامل، قيمته بشكل خاص في تحديد هذه التشوهات، ومساعدة أخصائيي الخصوبة في اختيار الأجنة الأكثر صحة للزرع.


فقدان الحمل المتكرر

غالبًا ما يتعرض الأزواج الذين يعانون من فقدان الحمل المتكرر لضغوط عاطفية هائلة ويبحثون عن إجابات. يساعد NGS على التعمق في التركيب الجيني للأجنة، مما يوفر نظرة ثاقبة للأسباب المحتملة لحالات الإجهاض المتكررة. وهذا يساعد خبراء الخصوبة في اختيار الأجنة الأقل عرضة للإجهاض، مما يوفر أملًا متجددًا لحمل ناجح.


الاضطرابات الوراثية

الأفراد الذين يحملون اضطرابات وراثية أو المعرضين لخطر نقلها إلى ذريتهم يستفيدون بشكل كبير من NGS. فهو يسمح بالتحديد الدقيق لهذه الحالات الوراثية داخل الأجنة قبل الزرع. بالنسبة للأزواج الذين لديهم تاريخ عائلي من الأمراض الوراثية، تضمن NGS اختيار الأجنة غير المصابة، مما يقلل من خطر نقل هذه الاضطرابات إلى الأجيال القادمة.


العقم غير المبرر

بالنسبة للأزواج الذين يعانون من العقم غير المبرر، حيث تؤدي الاختبارات التشخيصية القياسية إلى نتائج غير حاسمة، يمكن أن تقدم NGS فهمًا أعمق. فهو يوفر رؤى وراثية شاملة قد تسلط الضوء على العوامل الأساسية التي تساهم في العقم، مما يساعد متخصصي الخصوبة في صياغة خطط علاجية أكثر استهدافًا.


فشل التلقيح الاصطناعي السابق

قد يجد الأفراد الذين خضعوا لعدة دورات IVF غير ناجحة أن NGS هو أحد الأصول المهمة. ومن خلال تحليل الأجنة على المستوى الجيني، فإنه يعزز فرص اختيار أجنة ذات جودة أعلى للدورات اللاحقة، مما قد يؤدي إلى تحسين احتمالية نجاح الحمل.


خاتمة

تسلسل الجيل التالي، يعتبر NGS في علاج التلقيح الصناعي بمثابة أداة قوية، حيث يوفر رؤى وراثية شاملة تساهم بشكل كبير في تحسين معدلات النجاح. تعمل منظمة اسطنبول MedAssist، التي تستفيد من براعة NGS، على تمكين الأفراد والأزواج الذين يواجهون هذه التحديات المحددة، وتقدم فحصًا جينيًا متقدمًا لتعزيز فرصهم في الحمل الناجح.


التشخيص الوراثي قبل الزرع في اسطنبول، تركيا

تقف تركيا في طليعة تقنيات التلقيح الاصطناعي المتقدمة، حيث تستفيد من المنهجيات المبتكرة مثل التشخيص الوراثي قبل الزرع (PGD) لتعزيز معدلات النجاح في علاجات الخصوبة. بفضل التزامها بالتقدم الطبي المتطور، برزت تركيا كمركز لمعدلات نجاح التلقيح الاصطناعي الفائقة، متجاوزة تلك الموجودة في العديد من البلدان في جميع أنحاء العالم. وفقًا لتقارير من مصادر موثوقة مثل الجمعية التركية للطب التناسلي (TSRM) أو المقالات المنشورة في المجلات الطبية المرموقة، فإن معدلات نجاح التلقيح الاصطناعي في البلاد تُصنف باستمرار من بين أعلى المعدلات عالميًا، مما يعزز مكانتها كشركة رائدة في مجال التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب.

في اسطنبول ميد أسيست، يقوم متخصصو الخصوبة ذوو الخبرة لدينا بتقييم كل حالة بعناية، مع الاعتراف بتفرد رحلة الخصوبة لكل فرد. ومن خلال الاستفادة من خبراتهم، يقومون بصياغة حلول مخصصة مصممة خصيصًا لتلبية الاحتياجات المحددة، وتتضمن أحدث التقنيات مثل التشخيص الوراثي قبل الزرع (PGD). تشمل عروضنا الشاملة كليًا هذه التقنيات المتقدمة، مما يضمن حصول الأفراد والأزواج على رعاية شخصية وفحص جيني متطور لتحسين فرصهم في الحمل الناجح.



قد تكون مهتمًا أيضًا…

في Istanbul Med Assist، راحتك أثناء أو بعد جميع أنواع الإجراءات هي أولويتنا. سواء كنت تبحث عن مزيد من المعلومات أو تقييم أولي أو رأي ثانٍ، فلا تتردد في الاتصال بنا عبر Whatsapp +90 530 884 47 22 وسوف نقوم بالرد عليك بأسرع ما يمكن.

إكتشف أكثر

مقالات ذات صلة

10 يناير 2024
الاختبارات الجينية في التلقيح الاصطناعي
أحدث التخصيب في المختبر (IVF) ثورة في الطب الإنجابي، حيث قدم الأمل للأزواج الذين يواجهون تحديات العقم. تتضمن هذه التقنية المساعدة على الإنجاب تخصيب البويضات بالحيوانات […]
29 ديسمبر 2023
العلاج بالبلازما : التلقيح الاصطناعي من أجل خصوبة أفضل
في السنوات الأخيرة، شهد مجال علاجات الخصوبة تطورات كبيرة، مع ظهور تقنية معينة كأمل كبير – العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP). لقد أحدث علاج PRP، […]
29 ديسمبر 2023
العقم عند الذكور (فقد النطاف) – الأسباب والعلاج والوقاية
يعد العقم عند الذكور مشكلة معقدة تؤثر على ملايين الأزواج في جميع أنحاء العالم. هي حالة لا يتمكن فيها الرجل من حمل المرأة بسبب عوامل مختلفة […]

  • خدمات النقل
    (المطار ⇔ الفندق ⇔ العيادة / المكتب)
  • الاستشارة الطبية
    ترتيبات المواعيد
  • المتابعة الطبية
  • خدمات الترجمة الفورية/الترجمة
  • الإقامة في فندق خمس نجوم
    (شامل الإفطار)
  • خدمات الدعم الشخصي العامة
    أثناء الرحلة الطبية
دردشة مفتوحة
1
نحن هنا للمساعدة.
مرحبًا في IMA! كيف يمكننا مساعدتك اليوم؟