زراعة الأعضاء

The commercial trade in human organs is prohibited by law in Turkey

تُعد زراعة الأعضاء واحدة من أكبر الإنجازات التاريخية في الطب. عندما يتوقف أحد الأعضاء عن أداء وظيفته كما يجب نتيجةً لإصابة أو مرض، يُهدد ذلك صحتك ونهايةً، حياتك. تكون عادة زراعة الأعضاء الأمل الوحيد للنجاة بالأخص للمصابين بأمراض في مراحل متقدمة. يمكن إجراء الزراعة فقط في حال تلف العضو بشكل دائم ويستحيل تعافيه.

يتم إجراء عملية زراعة الأعضاء من قِبَل أطباء يقومون بإخراج عضو سليم من جسد واستبداله بعضو تالف في جسد آخر. يمكن أن يكون العضو السليم من متبرّع حيّ أو ميت. في حال كان المُتبرع والمُتلقّي في مواقع مختلفة،  يمكن نقل العضو السليم إلى موقع المُتلقّي. نقدم في Istanbul Med Assist (إسطنبول ميد أسيست) زراعة أعضاء ناجحة مع أطبائنا الرائدين في مجالهم.

أكثر الأعضاء التي يتم زراعتها، هي: القلب، الكلية، والكبد. في بعض الحالات، يمكن نقل البنكرياس والأمعاء الدقيقة أيضاً. من الجدير بالذكر أن زراعة نخاع العظم لا تُعتبر من ضمن زراعة الأعضاء، حيث أن العملية بأسْرِها مختلفة كلياً من حيث إجراءاتها والأطباء المسؤولين عن القيام بها.

تركيا هي واحدة من أهم الدول التي تقوم بعملية زراعة الأعضاء في العالم .بموجب القانون التركي، المواطنون الأتراك والأجانب المقيمون رسمياً  في تركيا لمدة طويلة هم فقط من يستطيع تقديم طلب لوزارة الصحة للتبرع بالأعضاء سواءً من جثة أو من متبرع حيّ. بفضل الأشخاض الذين يقومون بالتبرع بأعضائهم وبمساعدة مستشفياتنا المتقدمة تكنولوجياً، نهدف لإنقاذ أكبر عدد ممكن من المرضى ممّن بحاجة ماسّة إلى عضو.